أكدت الحكومة اليمنية، أن أعداد المختطفين والمحتجزين في سجون المليشيات الانقلابية ‏تجاوز 14 شخص منذ الانقلاب الذي نفذته قبل عامين واجتياحها عدد من المحافظات في ‏البلاد.

وأوضح بيان لوزارة حقوق الإنسان أن أعداد المخفيين قسريًا يقترب من 3 آلاف شخص في ‏صدارتهم وزير الدفاع اللواء محمود الصبيحي والقيادي في حزب الإصلاح محمد قحطان ‏والقياديين ناصر منصور هادي وفيصل رجب اللذين تضمنتهم قرارات مجلس الأمن الدولي، مشيرًا إلى أن قوائم المختطفين تضمنت الكثير من العناصر السياسية والإعلامية والحقوقية ‏المناهضة للانقلابيين.

وأفاد البيان، إن المليشيات حولت أكثر من أربعمائة مقر حكومي إلى أماكن للاعتقال ‏والاحتجاز والتعذيب، مبينًا أن ثلاثة وسبعين شخصًا قُتلوا تعذيبًا من قبل المليشيا الانقلابية