★تأكدي ان شريك حياتك يلتمس لك الاعذار أيضا:
?بعض الناس يجدون صعوبة شديدة في التماس الاعذار للاخرين
(الاصدقاء ،العائلة،الجيران،زملاء العمل…الخ) ?والبعض الاخر قد يكون لديه قدرة على التماس الاعذار لصديق او زميل في العمل
ولكن ،ولكن يجد صعوبه مع شريك حياته ☄والاشخاص الذين ينتمون للفئة الاولى يكون طبعهم دائما الشك في الناس ،
وكثيرا بحياتهم تعرضوا للخيانة او الخذلان من قبل زوج، او احد افراد عائلتهم ،او اصدقاء.

?فهم ينظرون للاخرين على ان لديهم دوافع خفية ،ويجدون صعوبة شديدة في الغفران والنسيان
?.وعلاوة على ذلك ،يميلون للسيطرة في علاقاتهم الزوجيه وغيرها.
?وكثيرا مايحاول شريك الحياة هذه النوعية من أثبات جدارته بالثقة والاذعان لاساليب شريك حياته المتشككة .
?وبمرور الوقت ،يشعر (الزوج/الزوجه) الخاضع وكأنه سجين ،واصبح شريك حياته متشكك دائما به ولا يثق به ابدا،.

أذا كنت/كنتي .جديرا بالثقة حسن النية ولكن شريك حياتك يتهمك مرارا وتكرارا بأنك شخص غير موثوق به ولا يلتمس لك الاعذار ابدا ،☄فلن تكون علاقتك الزوجية مستقرة ابدا الا اذا تغير فكر ونظر شريك حياتك،
★ولذا يجب ان تكون حازما وداعما في نفس الوقت .
★كن/كوني حازم بالتصريح بأنك لم تعد تتحمل ولن تتحمل اية اتهمامات لاأساس لها من الصحة.
★وكن/كوني داعما بواسطة تقديم الشكر للطرف الاخر عندما يعاملك بشكل عادل،وظهر للطرف الاخر انكما تستطيعان ان تنعما بعلاقة رائعة عندما تعاملان بعضكما البعض بالاحترام وبدون شك. تحولات جذرية في المواقف:
بعدما قرأنا كل ماسبق ووجدتني نفسك انك من النوع الذي لايلتمس العذر لشريك حياته.
اعلمي انه قد حان الوقت لادخال بعض التحسينات في علاقتك الزوجيه لتنعمين بالراحة والعيش الهني مع زوجك

?أليك عزيزتي هذه التحويلات الاربعة الهامه التي يجب ان تدخلينها في حياتك الزوجية ?:

?1) اذا كان شريك حياتك متضايق اويعاني من حالة مزاجية سيئة ،فلابد أن السبب وراء هذا شئ مهم بالنسبة له ويؤرقه.

(تذكرين احمد ونوال ) كان احمد مزاجه متعكر لانه آلةالكتابة لاتعمل وتجاوزت نوال سلوكه المتذمر وأدركت أنه مستاء لأنهما أنفقها أمولا على هذه الالة .وعلاوة على ذلك لم يكن لاحمد الوقت الكافي لأنجاز عمله المكتبي الذي كان من الفروض انه ياخذه معه للعمل .لقد قدرت نوال تذمر وعصبية أحمد لظروف خارجية وهو يستحق التغاضي عنه الآن.

?2)قد يكون طبع شريك حياتك الصعب نتيجة ظروف خارجية لا علاقة لها بك ولا بعلاقتكم الزوجية،
? لاتأخذين الأمر على محمل شخصي
.فالناس تختلف طباعهم فمنهم الصبور الهادئ ومنهم المتذمر العصبي. بعضهم يتضايف من الحر ،الجوع ،الارهاق، المرض….الخ.
ابحثي عن الاسباب المحتملة في المرة القادمة التي يميل فيها شريك حياتك للتذمر.
ولايزال في امكانك الكلام بصراحة والطلب من شريك حياتك ان يبدي شيئا من مراعاة الشعور نحوك ،
☄ولكن كونى على استعداد لنسب افعاله اكثر الي الضغوط الخارجية ،او الحالة الصحية او النفسية ،او العوامل الخارجية بلا من أرجعها لعيب في شخصيته.

?3)قد تكون علاقة ترابط بين تفسيراتك لافعال زوجك والمزاج الذي يخيم عليك في بعض الاوقات .إذا كنتي تعانين من مزاج سيئ في احد الايام

(فأكيد بيكون هناك سبب لحالتك تلك اللحظة وفي ذلك اليوم والسبب اكيد بيكون واضح لك .صح ولا لا )
في تلك اللحظه بتفكرين بزوجك اكيد والمشكلة التفكير بيكون سلبي لان مزاجك متعكر، اريد منك في تلك اللحظة بالذات تتخيلين نفسك وانتي في قمة السعاده ،
وتشوفين شو بيكون تفكيرك لحظتها لزوجك ،اعتقد بيكون تفكير ايجابي وسعيد ويدخل السرور لقلبك ،
?أذا كانت هذه هي اجابتك في لحظة المزاج السئ والمزاج الحيد اعتقد ان مزاجك المطلوب منه انه يتحس ويغير افكاره ونظرته لزوجك مو زوجك الذي لازم يتغير .

?4)ربما انتي وزوجك تدوران في حلقة مفرغة .وربما زوجك يقصد اهانتك احيانا ،ويتكلم معك بشكل جاف ويخلو من المشاعر او يستعمل اسلوب المكر والخداع اتجاهك .ولكن ان فعل هذا قد يكون فعله ردا لافعالك او اقوالك المؤذية له التي كانت لستجابة منه لمعاملتك له ?.اذا كان هذا نمط حياتكما _فأعلمي أنك وزوجك حبيسا نمط معين _أجلسي معك زوجك وقولي له علاقة بهذا الشكل لاطائل منها .وضعي معه حدا لمناوشاتكما .وحاولا ان تعيدا بناء علاقتكما بواسطة بذل جهد كبير من جانبكما للتعامل بشكل اكثر مراعاة للاخر .

تذكري لو زوجك سريع التذمر ابتعدي قدر المستطاع عن توجيه مايغضبك منه بشكل مباشر ?وبدلا من قول
” انت تضايقني ” “انت لاتفهمني ” “انت انسان اناني لايهمك الا نفسك”
?قولي “انا مضايقة من الاسلوب الذي صدر منك” استخدمي ضمير المتحدث دائما .
☄ عندما تدخلين في محادثات او تردين فتح
حوار شيق مع زوجك
?اختاري اسئلة لاتنتهي اجوبتها بنعم اولا
لانه هذه من شـأنها انهاء حديثكم بسرعه
? فبدلا من قول كيف كان يومك بالعمل ?قولي “اخبرني عن مجريات اليوم بالعمل ” ?او عندما اتصلت امك للتو ماذا كانت تريد “.
★ تذكري ان زوجك انسان ذو قدرات
فهو لايعلم كل ماتريدين بدون اخباره فعندما تبينين له ان هذه المحادثات التي تتحدثونها تعتبر مهمة بالنسبة لك فهي تبين مدى حبه وتقبله لك واخبريه اني احتاج منك لحظتها الحب والرعاية كما اني اعدك نفس المعاملة .
★اختاري الاوقات للمحادثه بينك وبين زوجك
?فعندما يكن زوجك منشغل بشئ
فالاكيد لن يكن معك ابدا
?وهذا طبع الرجال جميع فهم لايستطيعون
عمل شيئن بنفس الوقت
عكسنا نحن النساء نستطيع الكلام والطبخ او الرسم او الكتابة بنفس الوقت .
?حاولي اجراء هذه الدردشات بوقت يكون زوجك جالس لشرب الشاي مساء او عندما يكن مستلقى قبل النوم .
حتى تتمكنان من قضاء وقت اكثر في الحديث
? من الممكن والمهم دائما ان تتخذ دردشاتكم
الخفيفة شكلا غير لفظي ،
★فالعناق عند الاسترخاء الممزوج ببعض العبارات الدافئه من شأنها ادخال جو من الرومانسية على احاديثكم.

?فكرة لكتابة كلمة (أحبك) على الجدار..

احضري أباجورة (التي تكون مفتوحة من فوق).
احضري ورق مقوى واكتبي عليه كلمة (أحبك) أو أي كلمة أخرى ولكن اجعلي الخط عريض وافرغيه من الوسط.

ضعي الورقة فوق الأباجورة وافتحيها وأغلقي الأنوار ستظهر الكلمة واضحة في السقف.
?الصندوق..
احضري صندوق صغير وأوراق محارم ملونة وضعي داخل الصندوق زهور حمراء وبيضاء ثم ضعي ملابسه المفضلة ورشي عليها عطره المفضل وشوكولاته وضعي ورقة تقولين فيها “إنك ستكونين سعيدة لرؤيته مرتديها وحددي وقت ويوم للقاء الرومانسي”.
?جهزي له الحمام أشعلي الفواحة وجهزي الفوطة والروب وجهزي له ملابسه ممكن تحضرين له بيجاما مريحة وفوطة جديدة زينيها بدانتيل وحركات دلع.

?حاولي أن تبخري المنزل بعد صلاة الفجر.

الرّجل مخلوقٌ خجولٌ بطبعه ومعتدٌّ بنفسه، لذلك فهو كتومٌ لمشاعره ولا يُفضّل الإفصاح عن رغباته في أغلب الأحيان، بل على العكس، فهو يَسعَدُ لو تَمتَّعت شريكةُ حياته بالذّكاء العاطفي الذي يمكنها من فهم مكنوناتِ نفسه، دون أن يُضطرَّ للبوح بها أو طلبها.

وعلى الرّغم من أنّ هناك العديد من الرّجال الذين يتّبعون سياسة المصارحة والوضوح مع زوجاتهم، إلا أنهم جميعاً في النهاية يتفقون على أنّ ثمّة أموراً على المرأة أن تدركها من تلقاء نفسها.

ولكي تكوني على درايةٍ بما يجول بخاطر زوجكِ عزيزتي المرأة، ﺳﻨﺘﻌﺮﻑِ على تلك الأمور لتضمني البقاء متربّعةً على عرش قلبه مدى الحياة إن شآء الله .
1⃣ابتسامتكِ جوازكِ للعبورِ إلى قلبه

يحب الرجل أن يرى الابتسامةَ اللطيفة على وجه زوجته، والتي تضفي أجواءً إيجابية أينما حلت، ويكره منها النّكد والعبوس والعصبيّة، لذلك كوني مبتسمة وهادئة فهو سيزداد حباً وتعلقاً بك.

2⃣نظراتك تترجمُ إعجابكِ

قد يُدهشكِ لو علمتِ أن الرجل يستمتع بأن يراك تسترقين النظر إليه أثناء اللقاءات والمناسبات الاجتماعية، فهذا ما يؤكد له مدى إعجابك به ومحبتك له، كما تزيد نظراتك أيضاً من شعوره بالثقة بنفسه.

3⃣مداعبة شعره

هل فكرت يوماً أن زوجك يحب أن تداعبي شعره بين الحين والآخر؟ نعم فهذا التصرف مفضل لدى الرجل.

4⃣الاحترام والتقدير

لا يمكن أن يطلب منك الزوج بشكل شفهي أن تكني له الاحترام وتشعريه بالتقدير، بل هو يريد أن يلمس هذه المشاعر من خلال كلامك وتصرفاتك سواء بينك وبينه أو أمام الآخرين، فكلما زاد إحساسه بتقديرك له كلما زاد شعوره بالمسؤولية تجاهك وازدادت معه مكانتك في قلبه.

5⃣الثقة بالنفس

ستكونين مخطئة بالفعل إن تصورت يوماً أن الرجل يرغب بأُنثى ضعيفةً واتكالية، بل على العكس كلما ازدادت ثقتك بنفسك واستقلاليتك، كلما زادت حصتك من محبته وتقديره، ولذلك لاتنتظري منه أن يخبرك بأن عليك أن تكوني شخصية قوية مستقلة وواثقة بنفسك، بل كوني كذلك بالفعل وسترين أن إعجابه بك سيزداد.

6⃣العفوية والأنوثة

ثِقي بأن الرجل يريدك أنثى بكل ماتعنيه الكلمة من معنى، أنثى بصوتك، بحديثك، بشكلك، بتصرفاتك، أنثى جميلة وقوية في نفس الوقت، ذكية تعرف مالها وماعليها، يريدك عفوية غير متصنعة ومتكلفة في شكلك وحديثك.

7⃣الدعم والتشجيع

لا تظنّي أن الرجل قوي ولايحتاج لدعمك وتشجيعك ليكون ناجحاً، بل على العكس، فوراء كل رجلٍ عظيم امرأةٌ عظيمة، امرأة ساندته ودعمته وشجعته، فلا تتواني عن تقديم الدعم والمعونة لزوجك مادياً ومعنوياً لأنّ كلَّ رجلٍ بحاجة لذلك بالفعل.

8⃣الكثير من الحب

نعم الحب، وهل تصلُح الحياةُ من دونه؟ إنه قوام كل علاقةٍ وأساسها، فقد لا يبوح لك الرجل بذلك كي لاتشعري بضعفه، ولكنه بالفعل يحتاج إلى الحب والاهتمام فلا تبخلي عليه بذلك، وستجدينه يعشقك بجنون بكل تأكيد ويسعى بكل طاقته لتكوني راضيةً سعيدة

عزيزتي المرأة، إنّ فهمكِ لطبيعةِ الرّجل تمكّنكِ من امتلاك مفاتيح قلبه، لذلك حاولي أن تفعلي كلّ ما سبق “بحبّ” ولا تقومي به مجبرة، فذلك العطاء هو ما سيجعلكِ سعيدةً من الداخل، لينعكس بالراحة والسعادة على كليكما، ويؤجّج مشاعر الحب التي تشعركما بالتّجدّد، وتبعدُ حياتكما عن الرتابة والملل.

?

عندما يرفض الرجل أقتراح المرأة للحل تشعر أنه غير مهتم بها

في مثل هذه الأحوال بتذكرها طبيعة الرجل

تستطيع المرأة بدلا من ذلك أن تفهم بدقة لماذا يقاومها

وتستطيع التفكر واكتشاف كيف انه من المحتمل أنها كانت تقدم له نصحا أو نقدا دون طلب بدلا من مجرد البوح بحاجاتها أو تقديم معلومات او تقديم التماس.

?هنا بعض الأمثلة الموجزة للطرق التي يمكن للمرأة خطأ أن تزعج الرجل بتقديم نصح او ما يبدو أنه نقد غير ضار وبينما تستكشفين هذه القائمة تذكري ان هذه الأشياء الصغيرة يمكن ان تتراكم لتخلق جدارا من المقاومة والاستياء في بعض هذه العبارات يكون النصح أو النقد غير واضح

كيف يمكن أن تفكر في شراء هذا عندك غيره
هذه الأطباق لا زالت مبتلة ستنشف وفيها بقع
شعرك اخذ يطول نوعا ما اليس كذلك؟؟؟
هناك موضع للوقوف أستدر بالسيارة
تريد قضاء بعض الوقت مع أصدقائك وماذا عني ؟؟؟
يجب أن لا تعمل بهذه الدرجة من المثابرة خذ يوما راحة
لا تضع ذلك الشئ هناك إنه سيضيع
عليك ان تتصل بالسباك إنه سيعرف ماذا يفعل؟؟؟
لماذا ننتظر طاولة ألم تقم بالحجز؟؟؟
يجب أن تقضي بعض الوقت مع الأطفال إنهم يفتقدونك
مكتبك لا يزال غير مرتب كيف تستطيع التفكير هنا؟؟؟ متى ستقوم بتنظيفه؟؟؟
لقد نسيت إحضاره إلى البيت مرة أخرى ربما تستطيع أن تضعه في مكان مميز بحيث تتمكن من تذكره
إنك تقود السيارة بسرعة شديدة خفف السرعة أو انك ستحصل على مخالفة
يجب في المرة المقبلة ان تقرأ أستعراض الأفلام
لم أكن أعلم أين كنت (كان عليك ان تتصل)
لقد شرب شخص ما من زجاجة العصير
لا تأكل لاصابعك إنك تضرب مثلا سيئا
الدهن كثير في شرائح البطاطس هذه إنها غير صحية لقلبك
إنك لا تترك لنفسك وقتا كافيا
يجب أن تعلمني (مسبقا) إنني لا أستطيع أن أترك كل شئ وأذهب معك للغداء
قميصك لا يتناسب مع بنطلونك
اتصل بل للمرة الثالثة متى سترد مكالمته
صندوق أدواتك في حال من الفوضى لا أستطيع أن أجد شيئا يجب عليك أن تنظمه

✔عندما لا تعرف المرأة كيف تطلب الدعم مباشرة من الرجل أو تشاركه في اختلاف راي بطريقة بناءة يمكن أن تشعر بالعجز في الحصول على ما تحتاج دون أن تدلي بنصح أو انتقاد لكن التدريب على بذل التقبل وعدم تقديم نصيحة أو نقد يعتبر خطوة حاسمة.

✔وبالفهم الواضح أنه لا يرفض حاجاتها ولكنه يرفض الطريقة التي تتقدم بها غليه تستطيع أن تقبل رفضه بحساسية شخصية أقل وأن تستكشف طرقا اكثر تدعيما للتعبير عن حاجاتها ستدرك تدريجيا أن الرجل يرغب في أن يتحسن عندما يشعر انه ينظر إليه على أنه الحل لمشكلة لا على أنه المشكلة ذاتها.

↩إذا كنت امرأة فإني أقترح عليكي للأسبوع المقبل أن تتدربي على الاحجام عن بذل اي نصيحة أو نقد دون أن يطلب منك ذلك.
لن يكون الرجل الذي في حياتك ممتنا لذلك فقط بل سيكون أكثر انتباها وتجاوبا معك.

↩إذا كنت رجلا فإني أقترح عليك للأسبوع المقبل أن تمارس الانصات كلما تتحدث امرأة بنية فريدة في ان تفهم باحترام ما تمر هي به مارس عض لسانك كلما أتتك الرغبة في ان تقدم حلا أو تغييرا طبيعة شعورها ستندهش حين تشعر كم هي ممتنة لك

 

?أن أسوا اللحظات في حياة الرجل أن يكون غير مقبول عند زوجته وأسرته وصورته مهزوزة أو ضعيفة أو سيئة .

??? فأشعريه أنه مميز في حياتك وأن أحداً لا يماثله في تميزه .

?أن أثقل الهموم والأحمال التي يحملها الرجل أن يعتقد أن زوجته ترغب بحياة أفضل مما هي عليه معه وهو غير قادر على تحقيق رغباتها وأن هذا الشعور ليجعل الرجل يركب الصعاب وربما الأخطاء ليحقق لها ما تريد ..
ولكن الزوجة غالباًَ لا تعرف هذا الشعور في داخل الرجل .
?وإن أكثر ما ينفر الرجل من المرأة أن تقول له : إن فلاناً خير منك أو ليتني أعيش مثل زوجة فلان الذي يعاملها كذا وكذا ..
?إذا رأيت زوجك كثير السؤال وحذر لا يريدك أن تخرجي أمام الناس بمظهر غير محتشم ولا يريد أن يراك أحد فتفسري تصرفاته على أنه شكاك وظنان وغير واثق منك ..

??? والحقيقة هو يغار وغيرته من فرط محبته لك وهو يغار عليك لأنه يشعر تمتماً أنك خاصته لوحده وأنه عندما يرى أنك خرجت ولاحقتك العيون فإنك تهددين علاقتك به ويشعر أن شخصاً آخر غيره ينجذب إليك وأتت حبيبته وزوجته وخاصته ?وتأكدي أن زوجك في اللحظة التي يشعر أنه لا يحبك فلن يغار عليك ولن تشكل تصرفاته التي لا توافق مشكلة .. والرجل عندما يعبر محبته لزوجته بالغضب والرفض والمنع والسؤال فلأنه هكذا يعبر مدحبته . فلو فهمت المرأة غيرة الرجل الحادة والصاخبة على أنه يقول لها بقوة وعنف : أحبك أحبك .. فلسوف يتغير ردة فعلها من غيرته ولن تفسرها على أن هذه غير ثقة وشك .

?

✔إن أحد أعظم الفروق بين الرجال والنساء هي طريقة تعايشهم مع الضغوط يصبح الرجال أكثر تركيزا وانسحابا بينما تصبح النساء مثقلات مشوشات عاطفيا.

في هذه الأوقات تكون حاجات الرجال للشعور بتحسن مختلفة عن حاجات النساء فهو يشعر بتحسن عن طريق حل المشكلات بينما تشعر هي بتحسن عن طريق التحدث عن المشكلات وعدم فهم وقبول الاختلافات يخلق احتكاكات غير ضرورية في علاقاتنا دعونا ننظر إلى حالة شائعة:

?عندما يعود أحمد إلى المنزل فإنه يريد أن يستريح ويسترخي بقراءة الأخبار بهدوء،
إنه مجهد بمشكلات يومه التي لم تحل ويجد الراحة عن طريق نسيانها،

أما زوجته منى فهي تريد أيضا أن تستريح من يوم متعب لكنها تريد أن ترتاح بالحديث عن مشكلات يومها وينشأ التوتر بينهما ببطء ويصبح بالتدريج استياء.

?أحمد يفكر سرا أن منى تتكلم كثيرا بينما تشعر منى بأنه يتجاهلها ودون فهم الفروق بينهما سيزدادن بعدا أيضا.

ربما تستطيع التعرف على هذه الحالة لأنها فقط واحدة من أمثلة كثيرة يكون فيها الرجال والنساء على خلاف هذه ليست مشكلة أحمد وزوجته فقط بل تقريبا موجودة في كل علاقة.

✔فدون معرفة أن النساء حقا بحاجة إلى التحدث عن المشكلات ليشعرن بالتحسن سيستمر أحمد يفكر أن منى كانت تتحدث كثيرا ويقاومها ودون معرفة أن أحمد كان يقرأ الأخبار ليشعر بالتحسن ستستمر منى بأنها متجاهلة ومهملة وستستمر في محاولاتها أن تجعله يتحدث إليها بينما هو لا يريد.

↩التعايش مع الضغط النفسي في المريخ والزهرة(الرجال والنساء)

عندما يتضايق الفرد من أهل المريخ لا يتكلم أبدا عما يضايقه فهو لن يتعب كل فرد آخر من أهل المريخ بمشكلته إلا إذا كانت مساعدة صديقة ضرورية لحل المشكلة وبدلا من ذلك يصبح هادئا جدا ويدخل إلى كهفه الخاص ليفكر في مشكلته يقلبها ليجد حلا وعندما يجد حلا يشعر بتحسن ويخرج من كهفه.

وإذا لم يكن قادرا على الوصول إلى حل فإنه يقوم بشئ لينسى مشكلاته مثل قراءة الأخبار أو ممارسة لعبة. وبتحرير عقله من مشكلات يومه يستطيع تدريجيا أن يسترخي وإذا كان الضغط عظيما حقا فيلزمه أن ينخرط في شئ اكثر تحديا مثل التسابق بسيارته أو التنافس في مسابقة او تسلق جبل.

↩عندما تصبح زهرية (أمرأة)
منزعجة أو تحت ضغط من أحداث يومها تبحث عن شخص ما تثق به وتتحدث غليه بتفصيل دقيق عن مشكلات يومها لكي تشعر بتحسن وعندما تشارك الزهريات شعورهن بالانسحاق يشعرن فجأة بتحسن…!!! هذا هو أسلوب الزهريات.

المشاركة في مشكلاتك مع شخص آخر تعتبر على عند النساء في الحقيقة علامة حب وثقة وليس عبئا.

تشعر المرأة برضا عن نفسها عندما يكون لها صديقات محبات تشاركنها مشاعرها ومشكلاتها ويشعر المريخي بالرضا عندما يتمكن من حل مشكلاته في كهفه. وأسرار هذا الشعور بالرضا لا تزال قابلة للتطبيق…!!!

 

كيف يمكن أن يستثمر الزوجان الخلاف أو المشكلة التي تحدث بينهما لتكون لصالحهما ولحسابهما ؟

?أولاً المشكلة تعرفك بطبيعة شريكك وقدراته وإمكانياته فلولا المشكلة التي تحدث بين الزوجين لما استطاع الزوج أو الزوجة من تحديد طبيعة شريكه هو غضوب أو هادئ
ما هو أفقه ما هي الأدوات التي يتعامل بها لحل المشكلة ما الذي يحب والذي يكره .

?ثانياً : المشكلة جعلتك تعرف ما يحب ويبغض فبإمكانك أن تتجنب ما يبغض وتفعل ما يحب . فالمشكلة إذاً قصرت المسافة بينكما ووضحت عيوبات وبغوضات شريكك في الأقوال والأعمال والعادات

?ثالثاً : وجود المشكلة يقوي العلاقة بينكما وذلك أن بعد إعصار هائج من الغضب ومعرفة أن هذا الأمر يزعج شريكي وحل المشكلة ومحاولة كل طرف إرضاء الآخر فإن الحميمية تزداد بينهما والمحبة تزداد بينهما والمحبة تزداد فتصبح المشاكل مثل المنكهات والتي تعطي الحياة طعم ومذاق بعدها.

?رابعاً : أثناء المشكلة تبرز بوضوح النوافذ التي تسرب الإزعاج وانعاش المشاكل مثل تدخل الأهل أو الأصدقاء أو غفله أحد الزوجين عن رغبة أو حق من حقوق الطرف الآخر كان مهملاً فالمشكلة بين هذه النوافذ وأبرزتها فبعد المشكلة .
يقوم الزوجان بإغلاق الأبواب التي تأتي من ريح الإزعاج ليستريح الاثنان .

?خامساً : المشكلة تعرف كل طرف قيمة الآخر في حياته وأهميته في سير حياته اليومية وكم هي حاجته له . وخصوصاً عند التدابر والتخاصم و التهاجر .

?سادساً : المشكلة الزوجية فأثناء تبين بجلاء قيمة التفاهم والتعاون بين الزوجين فأثناء المشكلة يتذكر الزوجان حالة الصفاء ويقرنانها بحالة الجفاء فالنتيجة تجعلها المشكلة أكثر تمسكاً بحالة الصفاء والابتعاد عن مسببات حالة الجفاء .

?سابعاً : المشكلة الزوجية تبين خطورة المشكلة وأثرها في تعاسة
الزوجيين وانعكاسها على الأطفال وأسرتي الزوجين فتجعلها لا يستهينان بإيقاد نار المشكلة لأتفه الأسباب .

?ثامناً : بعد المشكلة الزوجية يكتسب الزوجان ثلاث فوائد .
1 – يكتسب الزوجان خبرة في أدارة المشكلة .
2 – يكتسب الزوجان منطلقات جديدة للحياة مستقبلية خالية من أباب هذه المشكلة .
3 – يعرف الزوجان الأدوات والأسباب التي تحقق الراحة والسكينة لكل طرف .

الى كل زوجه تعاني من زوجها العصبي

بل الى كل الزوجات من يعانن من اي

مشكله في حياتها الزوجيه. ………..

?????????

اعدك يااختي الغاليه اذا عملتي هاذي

الخطوات ستتغير حياتك. ..

?????????

✍هاذي قصة اخت حقيقه وواقعيه ✍

تقول كنت اعاني من زوجي العصبي بل عنادي واكثر الايام عايشين بمشاكل مالها اول ولا اخر..لاتفه سبب يسوي لها مشكله وعنيد ومايعجبه العجب والزوجه صابره ومتحمله ولاكن…..مش بكل الاوقات لانها باغلب الاحيان ماتتحمل زوجها ترد عليه تكثر الشكوى لاهلها وامها وصديقاتها وحتى جيرانها. .والكل يقولوا مسكينه ربي يصبرك عليه يا ساتر عليه من زوج.. الى ان ربي هداها وسخر لها اخت كريمه اعطتها بعض نصائح هاذي النصائح يا?غاليات?اوصي نفسي واياكن بها….نبداها بسم الله..

?????????

? النصيحه الاولى: ان تكوني دايما قريبه من ربك لاتشكي همومك ومشاكلك لغير خالقك
الدعاء الدعاء الدعاء..
يارب سخر لي زوجي
يارب حنن قلب واحساس زوجي لي
يارب جملني بعينه واجعلني اجمل مايراى

? النصيحه الثانيه: وهي شي عجيب ياخواتي الغاليات وهو سورة البقره..
اكثري من قراءه سورة البقره افتحيها بالجوال بالبيت بكثره وحافظي عل الاذكار
الجن يااخوات عايشين معانا ولاكن الانسان لايستطيع رويتهم لذلك هم يملاوا البيت بالشحنات السلبيه لذلك سورة البقره

? النصيحه الثالثه: الصلاه في جوف الليل فالله جل جلاله بقدرته وهيبته يتنزل للسماء الدنيا
لماذا لاجلك اختي العزيزه صلي وادعي من لايرد الداعي اذا دعاه

? النصيحه الرابعه: حسن الظن بربك وخالقك. . تكوني دايما اذا دعوتي الله على ثقه ان الله سيستجيب لكي لذلك لاتتعجلي واكثري من الدعاء..

? النصيحه الخامسه: الهدوء والصبر
يعني يااختي الغاليه مهما كان زوجك عصبي وغاصب لاتردي عليه ابدا ابدا اسمعيه باحترام صدقيني انه اغلب الازواج يحترم ويقدر الزوج الي تتحمله وقت غضبه وتصبر وماترد عليه وبعد ان يهدا تقربي اليه اعطيه كاسه شاهي تشتي حاجه جربن يااخوات وارسلن والله بيتغير الحال تماما اصبري بيتعصب المره الاولي اصبري وارجعي اتقربي له

? النصيحه السادسه: عاملي زوجك كانه طفلك..حني عليه دليله دلعيه حسسيه بحبك وحنانك حطي يدك عل راسه وصدره
قولي له مالك ايش فيك ايش ودك اسوي لك …….

? النصيحه السابعه: لا تتمنعي من تلبيه رغبة زوجك اذا دعاكي للفراش لان هذا اولا تاثمي عليه وتلعنك الملائكه وهذا سبب ريئسي لغضب الزوج منك

? النصيحه الثامنه : اهتمي بنفسك اختي الغاليه حتى بوقت الصباح ووقت الظهيره حاولي ان تغيري من اسلوب لبسك. . تجملي تتطيبي له حاولي ان تجعلي بيتك دايما ذا رائحه حلوه زكيه هذت يجعل الزوج مرتاح نفسيا ولو دخلتي الى قلبه سيكون هذا مايتمناه منكي بيت نظيف ومرتب وزوجه حنونه طيبه وهااااااادئه تحن عليه. رايحتها عطره وزكيه

? النصيحه التاسعه : اعلمي يا غاليه ان طاعتك لزوجك سبب لدخولك الجنه. .

? النصيحه العاشره: لاتتذمري اذا قصر بعطاياه لكي اصبري وادعي والله سيكرمك

?اسال الله لي ولكن يااخواتي الغاليات دوام السعاده وراحة البال ورضا الله عنا بالدنيا وبالاخرة

?تنمية لغة الحوار بين الزوجين ?

على الزوجين أن ينظرا إلى الأسباب التي أدت إلى تغير الحوار بينهما،
ويحاولا معالجتها،
وعلى الزوجة بالتحديد أن تحاول تطوير العلاقة مع زوجها وخصوصاً الحوار المتجدد، وذلك لأن الزوجة بيدها مفاتيح السعادة.

الزوجة الذكية هي التي تستطيع أن تفتح مجالات متعددة للحوار مع زوجها من خلال:

• الإصرار على محاورة زوجها في كل ما يخصه ويخص حياتهما.

• أن تؤكد لزوجها أنه أهم وأكبر شيء في حياتها بعد مرضاة الله عز وجل.

• إبداء حوارات مختلفة، وممارسة هوايات سوية.

• السفر سويا في نزهة داخل البلد أو خارجها.

• استثمار الأبناء في جذب الزوج للحوار وفتح مناقشات معه.

• اختيار الموضوع الذي يتحاوران فيه، فهذا يساعد على تبادل الحوار بينهما.

• تحاول الزوجة أن يكون حوارها مع زوجها بالكلمات الرقيقة مثل ( حبيبي- عمري- روحي) فهذه كلمات تساعد على جذب الانتباه.

• الاجتماع والمحافظة على تناول الوجبات سويا مع الأولاد، فهما فرصة للحوار.

• أن يتحاورا في كل شيء مهما كان صغيراً، فهذا يزيد من التقارب والحب بين الزوجين.
وبذلك يكون تغير الحوار بعد الزواج للأفضل ويزيد من الحب والتقارب بين الزوجين.

Scroll To Top